default

في اطار مشروع توعوي وتحسيسي للمواطنين والمواطنات بحقوقهم وواجباتهم في مجال العدالة الجنائية نظمت الجمعية الامريكية للمحامين والقضاة بشراكة مع الودادية الحسنية للقضاة وجمعية مرام بإمنتانوت وجمعية النخيل بمراكش وهيئة المحامين بمراكش، أيام الأبواب المفتوحة بمدخل المحكمة الابتدائية بامنتانوت، صباح  الاثنين فاتح ماي، وذلك لتحسيس جميع الوافدين من المتقاضين على المرفق بواجباتهم وحقوقهم في مجال العدالة الجنائية.
ويهدف هذا المشروع بحسب المنظمين، الى توعية مختلف شرائح المواطنين في مختلف المناطق القروية والحضرية للرفع من مستوى الإدراك بواجباتهم وحقوقهم في مجال العدالة الجنائية وتنوير فكرهم واضاءة نظرهم اتجاه المرفق العدالة والمساهمة في الحد من بعض الممارسات المشينة كالزبونية والمحسوبية وقطع الاستخدام المنهجي للرشوة في هذا القطاع.
كما قدم مؤطري الأبواب المفتوحة شروحات للمتقاضين الوافدين على المحكمة تضمنت عدة محاور: كالأمن القضائي، حقوق الضحية، ضمانات المشتبه فيه وضمانات المتهم وحماية الشهود والمبلغين من أي اضرار قد تلحقهم، وفي هذا الصدد تقدم الشركاء بالشكر لكل من رئيس المحكمة الإبتدائية رشيد محمود ومحمد الحلو وكيل الملك ومصطفى حفر صيد نائب الرئيس و يوسف متحف نائب وكيل الملك وكل المحامين والمحاميات وكتاب وكاتبات الضبط وودادية موظفو وزارة العدل وكل المسؤولين القضائيين على مساعدتهم وتوفير الا جواء المناسبة لهم طيلة ايام الحملة التحسيسية.

رشيد اركمان