mosina333 150x150

اخبار سوس.

إلى حدود كتابة هذه السطور، لا يزال الغموض يكتنف واقعة تين منصور إقليم اشتوكة آيت باها، البعض يتحدث عن محاولة انتحار فيما يذهب البعض الآخر إلى القول أن زوج الضحية هو من أقدم على تسميمها بواسطة مادة مخدرة، الحادث كما عايناه يتلخص في كون امرأة متزوجة من مواليد 1976 تقطن بغرفة بإحدى الدور السكنية بتين منصور، تم نقلها على وجه السرعة إلى المستشفى الإقليمي ببيوكرى في حالة غيبوبة، الجيران أجمعوا أن عراكا حصل بين الزوج وزوجته صبيحة هذا اليوم، ليغادر بعدها إلى وجهة غير معلومة، فيما أكدت إحدى الجارات أن الضحية أسرت لها قبل دخولها في غيبوبة أن زوجها أقدم على إعطاءها مادة مخدرة عبارة عن ” معجون” أو ما شابهه، فيما تذهب روايات أخرى أن الزوجة أقدمت على الانتحار..

الغموض إذن هو السمة البارزة لهذا الحادث، والذي لن تنكشف خيوطه إلا بعد استرداد الضحية وعيها، أو إلقاء القبض على الزوج الهارب.. حيث عملت مصالح الدرك الملكي التابعة لبلفاع إلى التنقل لعين المكان وجمع كل المعطيات بغية الوصول إلى فك لغز الحادث..

جدير ذكره، أن مثل هكذا محلات المعدة للكراء للفلاحين الموسميين وعاملات الضيعات الفلاحية والتي يطلق عليها ” السكتور” غالبا ما يشهد أحداثا خطيرة، من بغاء وعراك ومخدرات تثقل كاهل السلطات الأمنية بالمنطقة، والحل يكمن ببساطة في إغلاقها بصفة نهائية..