1363611402

افادت مصادر مطلعة أن عناصر الشرطة القضائية قامت بإعتقال المسمى(م.م) والذي يلقب ب”الحوات”، كان محط شكاية من المدعو ”محمد ع” من مواليد سنة 1995 إتهمه بممارسة الجنس عليه أثناء نومه بغرفة تابعة للمسجد المشار إليه، حيث إستغل ظروف الشاب كما جاء في الشكاية المتوصل بنسخة منها .

الشاب الذي ينحدر من مدينة فاس قدم إلى مدينة طنجة بعدما كان على موعد مع صديق له لكن بمجرد وصوله إلى طنجة لم يجد صديقه، فوجد نفسه حينها غريبا في منتصف الليل إضطر معها إلى البحث عن ملاذ آمن، تقول الشكاية.
وتوجه إلى المسجد فوجد في داخله المشتكى به، وحكى له الظروف التي جعلته يقصد بيت الله فضايفه وأدخله غرفة المسجد لكن ما هي إلا لحظات حتى عاد إليه وطلب منه إزالة ملابسه والنوم نظرا لسخونة الجو في تلك الليلة، وبمجرد ما إن إستيقظ الشاب وجد المشتكى به نائم بقربه ويمارس عليه الرذيلة فهم بالنهوض والصراخ وطالب منه الإبتعاد لكن ”المؤذن” أصر على إستئناف فعل الرذيلة داخل أقدس الأمكنة خاصة أن الأبواب كانت جلها موصدة حسب رواية المشتكي، وهو ماحدى بالشاب إلى تقديم شكاية في النازلة.