232323

أفادت مصادر إعلامية مطابقة، أن الدرك الملكي باكادير انتقلت إلى مدينة العرائش وبمؤازرة   عناصر الدرك  التابعة لسرية  العرائش ، تمكنت من اعتقال قاتل موﻻي مبارك امرزاك، القيادي في حزب التجمع الوطني للأحرار..

وأفادت ذات المصادر أن أعين السلطات الأمنية ترصدت تحركات شاب يحمل الأوصاف التي نشرها درك تغازوت في مذكرة بحث وطنية بحر الأسبوع المنصرم، وتمكنت، بعد تعقبه، من اعتقاله بمدينة العرائش.

وكشفت التحريات الأولية أن الشاب قدم إلى منتجع تغازوت، وأنه قضى به مدة تعرف فيها على الضحية، إذ كان يزوره في شقته وربط معه علاقة صداقة بالرغم من فارق السن بينهما، وأنه ليلة الثلاثاء الماضي وقع خلاف بينهما لم تحدد مصادرنا سببه، الأمر الذي انتهى بإقدام الشاب على قتل الضحية والهروب نحو وجهة مجهولة.

وقد سجلت كاميرات مثبتة بأحد المنازل المجاورة عملية دخول شاب كان على متن دراجة نارية إلى شقة الهالك، حيث قضى بها أزيد من خمس ساعات، ليخرج بعدها.

ومن المنتظر أن يتم إعادة تمثيل الجريمة وتحرير محاضر قبل تسليمه للعدالة