716 zzz 582239332

يبدوا أن بشاعة الإجرام بدأت سومتها ترتفع يوما بعد يوم بمدينة سيدي قاسم، فمباشرة بعد المواجهة الدامية التي وقعت بحر الأسبوع الماضي بين عون سلطة وإخوته وعائلة أخرى استعملت فيها مختلف الأسلحة البيضاء، وتم خلالها التفنن في الأجساد جرحا وكسرا، تستيقظ ساكنة سيدي قاسم اليوم على وقع جريمة قتل.

جريمة القتل هاته راحت ضحيتها زوجة لم تتجاوز العشرين سنة، بعد أن انفرد بها زوجها في المنزل وسدد لها طعنات قاتلة ليلة ألأربعاء المنصرم ، في أماكن متفرقة من جسدها ليتركها جثة غارقة في دمائها إلى أن تم نقلها صباح اليوم إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي بسيدي قاسم.

أسباب الجريمة وفقا لعدد من المطلعين تعود إلى كون الضحية رفضت مرافقة زوجها لغرفة النوم، الأمر الذي جعله يدخل في حالة هستيرية انتهت بقتل زوجته بأسلحة بيضاء و ببشاعة مؤلمة.

هذا وقد تم اعتقال الزوج صباح يوم أمس الخميس ، حيث من المنتظر أن تتم إحالته على الوكيل العام للملك بالمحكمة الابتدائية بسيدي قاسم.