chiens

عبر العديد من ساكنة جماعة أولاد يحيى عن استيائهم من انتشار الكلاب الضالة في الآونة الأخيرة , و التي تشكل خطرا كبير على الإنسان والماشية . حيث تنتشر في جنبات الدواوير وكذا في البساتين ووسط الواحة . خصوصا في الفترة الليلية و الصباحية ,معترضة سبيل المارة , دون تدخل يذكر للجهات المعنية في محاربة هذه الظاهرة و ما لها من عواقب وخيمة على المواطنين بجماعة أولاد يحيى .

    و جدير بالذكر انه  بتاريخ 23 فبراير 2015 ,انعقد بمقر جماعة اولاد يحيى لكراير اقليم زاكورة لقاء تواصليا مع جمعيات المجتمع المدني , بدعوى من الجماعة الترابية لأولاد يحيى لمناقشة واقع ظاهرة الكلاب الضالة و مرض اللشمانيا . وذلك تفعيلا لخلاصات الاجتماعات بقيادة تمزموط و القاضي بعقد لقاءات على مستوى الجماعات المحلية ( اولاديحيى , تمزموط, أفرا ).  مع مختلف الفاعلين المدنيين  المحليين تنفيذا لكتاب السيد عامل إقليم زاكورة عدد 8929 بتاريخ25/09/2014 . وذلك من اجل بحث السبل و الإمكانيات المتاحة لمحاربة ظاهرة الكلاب الضالة بالإقليم .وما يترتب عنها من مشاكل و أمراض تهدد سلامة وصحة المواطنين. حيث تم التاكيد خلال الاجتماع أن العمل بشكل مباشر سينطلق بداية مارس 2015 بتكوين لجنة ممثلة في وزارة الصحة , السلطة المحلية , الجماعة القروية و المجتمع المدني لمحاربة الكلاب الضالة و النقط السوداء التي تسبب مرض اللشمانيا بكل الدواوير التابعة للجماعة . إلا انه والى حدود كتابة هذه الأسطر لم تفعل هذه اللجنة مما جعل معاناة ساكنة اولاد يحيى تستمر أمام تكاثر جحافل الكلاب الضالة 

رضوان لحميدي