Camping 745518400

أعطى محند العنصر، وزير الشباب والرياضة، انطلاقة المرحلة الأولى للمخيمات الصيفية التي تندرج في إطار البرنامج الوطني “عطلة للجميع ” برسم موسم 2015 ، وجاء ذلك من مدينة مكناس إيذانا بإطلاق البرنامج الوطني للتخييم لصيف 2015 الذي ينظم تحت رعاية الملك محمد السادس وسيتفيد منه حوالي 150 ألف طفل وطفلة عبر مختلف مناطق التراب الوطني وذلك وفق برمجة تمتد ما بين 5 يوليوز و 4 شتنبر.

وتم بهذه المناسبة تنظيم حفل استقبال على شرف حوالي 1000 طفل وطفلة من الأفواج الأولى للمستفيدين من المرحلة الأولى لموسم التخييم لصيف 2015، وذلك بمحطة القطار بمكناس… حيث سيتوجه المستفيدون الأوائل إلى مراكز الاصطياف التابعة لوزارة الشباب والرياضة في الأطلس المتوسط ، وهي المتميزة بطاقتها الاستيعابية الكبيرة التي تقارب 5000 سرير في كل مرحلة.

وقد جندت وزارة الشباب والرياضة والجامعة الوطنية للتخييم، طبقا لتوصيات خطة العمل الوطنية “مغرب جدير بأطفاله 2006 2015″، مختلف الموارد البشرية والمادية من أجل إنجاح هذا البرنامج وذلك وفق مقاربة تشاركية ترتكز على أسس الحكامة الجيدة في مجال التدبير.. وقال وزير الشباب والرياضة إن المخيمات الصيفية التي تندرج في إطار البرنامج الوطني “عطلة للجميع” تستفيد منها كل الأسر المغربية بدون استثناء، كما أنها لا تنحصر في كونها فترة للعطلة فقط ولكنها تعتبر، في العمق، فترة للتربية والتكوين لفائدة الأطفال والشباب .

وأعرب وزير الشباب والرياضة في تصريح له، على هامش إعطائه الانطلاقة لهذه المبادرة التي تنظم هذه السنة تحت شعار “المخيمات فضاء للمواطنة وتعلم الحياة “، عن ارتياحه لمستوى التدابير والإجراءات التي تم اتخاذها من طرف الجهات المشرفة على عملية التحضير لهذه المبادرة منوها بالجهود المبذولة من اجل تحسين جودة نقل الأطفال المستفيدين في إطار هذه العملية.. بينما بلغ عدد الجمعيات التي رغبت في الاستفادة، هذه السنة، من البرنامج الوطني “عطلة للجميع” 354 جمعية، منها 52 جمعية وطنية و 302 جمعية محلية.