2 183120 fkih

تداولت مصادر صحفية، أن الفقيه المتورط في التحرش الجنسي بتلاميذته الصغار بدوار الجامع بأولاد جلال بالجماعة القروية اولاد حسون، تم اعتقاله من طرف عناصر الدرك الملكي، حيث تمت احالته على انظار الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بمراكش، كما ان عدد ضحايا وصل الى حدود الثمانية قاموا اولياء امورهم بالحصول على شواهد طبية في الموضوع.
وكان الفقيه المتورط في الفضيحة الجنسية قد اختفى عن الانظار، مساء الجمعة 26 يونيو الماضي، مباشرة بعد علمه باقدام ساكنة دوار الجامع بأولاد جلال بوضع شكاية لدى مصالح الدرك الملكي بالمركز الترابي اولاد حسون، يتهمونه من خلالها بالتحرش بابنائهم وبناتهم الصغار داخل المسجد، حيث داب على الانفراد بالتلاميذ من اجل مراجعة النصوص القرآنية معهم ليشرع في ملامسة مناطق حساسة من اجسادهم والتي تصل الى إجبارهم على الجلوس على عضوه الذكري.
وكشفت ذات المصادر، أن الفقيه المذكور يسمى “حسن. أ” من مواليد سنة 1989، حالته العائلية عازب، وكانت جهات اخرى ربطت الحادث بمحاولة الانتقام منه وطرده من الدوار بعدما وقع في سوء فهم مع احد أعيان الدوار.