متابعة ـ موسى الابراهيمي

عاش رجال الامن ببنجرير لحظات حرجة، في الساعات الاولى من صباح اليوم الاحد، بعدما تعرضوا للاهانة من طرف فتاة كانت مخمورة ومسنودة من رجل سلطة من رتبة باشا.

وترجلت الفتاة التي تقطن بمدينة بنجرير عاصمة الرحامنة من سيارة المسؤول الترابي وهي في حالة سكر طافح حيث وجهت مختلف الشتائم للرجال الامن.

هذا، وتم اعتقال الفتاة ووضعها رهن تدابير الحراسة النظرية فيما تم اطلاق الباشا.

وسبق لعامل اقليم الرحامنة السابق فريد شوراق ان وجه تحذيرا للرجل السلطة المذكورة اثر تورطه في سلوكات مماثلة.