ترد بين الفينة والأخرى أخبار عن حالات ولادة نساء حوامل في الشارع العام بالمغرب، حيث لا يزال المغاربة يتذكرون حالة مواطنة شابة تنحدر من مدينة زايو، وضعت مولودها أمام أنظار المارة، بسبب عدم عثورها على سرير بالمستوصف الصحي للمدينة، وحالة سيدة أخرى من مراكش داهمها المخاض لتلد في الشارع العام أيضا..

سكان الجماعة القروية أنوال بجماعة بوشاون، التابعة ترابيا لقيادة تالسينت بإقليم فكيك، حضروا بدورهم لمشهد إنساني مؤثر، زوال يوم السبت الماضي، تمثل في وضع إحدى نساء القرية لمولودها في الشارع، بفضل مساعدة جاراتها اللائي عملن على نجدتها، ومد يد العون لها إلى أن وضعت جنينها بسلام