تمكنت عناصر الشرطة بالمنطقة الإقليمية للأمن بجرادة، مساء أمس الأحد 26 يوليوز، من تفكيك شبكة إجرامية متخصصة في ترويج المخدرات والمشروبات الكحولية، وتوقيف اثنين من أفرادها.

وأوضح بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أنه في إطار المجهودات التي تبذلها مصالح الأمن الوطني للتصدي لمختلف أشكال الجريمة ولاسيما تلك المتعلقة بالاتجار في المخدرات والمؤثرات العقلية، تمكنت عناصر الشرطة بالمنطقة الإقليمية للأمن بجرادة، مساء أمس الأحد من تفكيك شبكة إجرامية متخصصة في ترويج المخدرات والمشروبات الكحولية، وتوقيف اثنين من أفرادها بمنزل كائن بحي (حاسي بلال) بالمدينة.

وأضاف المصدر ذاته، أن عناصر الأمن، اضطروا، خلال هذا التدخل الأمني، إلى استخدام سلاحهم الوظيفي، حيث أطلق عميد للشرطة ثلاث رصاصات تحذيرية في الهواء، بينما أطلق ضابط للشرطة رصاصة واحدة أصابت احد المشتبه فيهم على مستوى رجله، وذلك بعدما أبدى المعنيون بالأمر مقاومة عنيفة في مواجهة عناصر الأمن، حيث أشهروا في وجههم أسلحة بيضاء من الحجم الكبير مما تسبب في إصابة شرطيين بإصابات طفيفة.

وقد مكنت هذه العملية الأمنية من توقيف اثنين من المشتبه فيهم ، من بينهم الشخص المصاب، بينما تمكن الشخص الثالث من الفرار، كما أسفرت عن حجز مجموعة كبيرة من الأسلحة البيضاء، عبارة عن سكاكين مختلفة الأحجام وقطع حديدية راضة وأخرى حادة، فضلا عن 18 قنينة من المشروبات الكحولية المهربة ، وكمية من المخدرات المعدة للترويج وقنينة غاز مسيل للدموع.

وحسب المعلومات الأولية للبحث، يؤكد البلاغ، فإنه من بين المشتبه فيهم شقيقين وشخص ثالث، وهم جميعا من ذوي السوابق القضائية العديدة في مجال ترويج المخدرات.

وقد تم وضع أحد الموقوفين رهن الحراسة النظرية، فيما نقل المشتبه فيه الثاني للمستشفى الإقليمي لتلقي العلاجات الضرورية، في الوقت الذي لازالت التحريات متواصلة لتوقيف المشتبه فيه الثالث.