افاد مصدر موثوق ، أن سائق الدراجة النارية الذي دهسته سيارة قبطان بمدرسة الدرك الملكي، بمراكش لفظ انفاسه الاخيرة يوم امس الخميس 30 يوليوزالجاري ، متأثرا برضوض خطيرة اصيب بها على مستوى الاطراف والرأس.
وأضافت ذات المصادر، أن الهالك يسمى قيد حياته “فتاح مناصر” يبلغ من العمر 32 سنة ويقطن بالحي الجديد “دوار الظلام” بمقاطعة سيدي يوسف بن علي بمراكش.
وتعود تفاصيل الحادثة المميتة الى الساعة السابعة من صباح يوم الاربعاء،المنصرم حيث وقعت حادثة سير بشارع اكدال بمقاطعة سيدي يوسف بن علي، بطلها قبطان بمدرسة تكوين عناصر الدرك بمراكش، بعدما دهس بسيارته من نوع “هونداي” سائق دراجة نارية، مما اصيب معه هذا الاخير برضوض متفاوتة الخطورة تطلبت نقله على وجه السرعة الى قسم المستعجلات بمستشفى ابن طفيل بمراكش.
وخلفت حادثة السير المذكورة، خسائر مادة مهمة بعدما تم اتلاف الدراجة النارية للضحية الذي اصيب على مستوى الاطراف والرأس، حيث تم وضعه تحت العناية الطبية واخضاعه للفحوصات الضرورية.
والى ذلك، فتحت عناصر الدائرة الامنية تحقيقا في ظروف وملابسات الحادث حيث تم تحرير محضر قانوني في الموضوع.

محمد لحلو