- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

انزكان ايت ملول .. خلال دورة شتنبر المجلس الإقليمي يواصل دعمه لقطاع النقل المدرسي، ويحدد الملامح الكبرى للأوراش التنموية

812

 

اخبار سوس
عقد المجلس الإقليمي لعمالة انزكان ايت ملول صباح اليوم الاثنين 9 شتنبـر الجاري ، دورته العادية لشهر  شتنبر ، برئاسة رئيس المجلس الإقليمي، وبحضور الكاتب العام للعمالة ، وأعضاء المجلس وبعض ممثلي الأقسام.
هذا وبعد التأكد من النصاب القانوني  للسادة الأعضاء،  افتتح رئيس المجلس الدورة بتلاوة جدول أعمال الدورة، وتقديم عرض لأنشطة الرئيس ونوابه من أخر دورة إلى حدود تاريخ انعقد دورة  شتنبر، والتي تنوعت بين الأنشطة الإقليمية، الجهوية والوطنية وفي مختلف المستويات والأصعدة، وتميزت هذه الدورة بنقاش مستفيض بين الأعضاء والرئاسة.
هكذا، صادق المجلس بالإجماع على جميع النقط التي تضمنها جدول أعمال الدورة، والمحددة في أربع نقاط وهي على الشكل الآتي
النقطة الأولى:عرض المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية و التكوين المهني حول الدخول المدرسي 2019-2020
ـ النقطة الثانية:   الدراسة و المصادقة على مشروع اتفاقية شراكة للنهوض بالتوجيه المدرسي و المهني و المقاولاتي على صعيد عمالة إنزكان أيت ملول
ــ  النقطة الثالثة:  الدراسة و المصادقة على مشروع اتفاقية شراكة لتمويل و انجاز تهيئة الطريق الإقليمية رقم 1005 بجماعة القليعة
ــ  النقطة الرابعة :   الدراسة و المصادقة على مشروع تحويل بعض الإعتمادات التجهيز برسم السنة المالية 2019 
و تميزت الدورة العادية لشهر شتنبر للمجلس الإقليمي لانزكان ايت ملول، بمناقشة مجموعة من  الملفات  المرتبطة  بالدخول المدرسي 2019/2020
كما  ألقى  المدير الإقليمي  للتربية والتكوين عرض حول  الدخول  المدرسي ،  حيث أشار حول محاربة الهذر المدرسي، وفق عدد من البرامج الإدارية والمؤسساتية،  واعتماد النقل المدرسي كوسيلة عقلانية لتدبير الخريطة المدرسية  وتشجيع وتحسين ظروف التمدرس  ،  بالإضافة إلى تسهيل  الولوج  إلى البنيات التعليمية لدى الفئات المعوزة.

كما تم تعزيز العرض المدرسي  بعمالة انزكان ايت ملول  من خلال بناء عدد من  المؤسسات التعليمية  والتي في طور  الانجاز  بمختلف  الجماعات الترابية بالإقليم  وتعزيز الطاقة الاستيعابية للداخليات ومؤسسات الرعاية الاجتماعية، وهي كلها  عمليات تبرز حجم المجهود المبذول في مجال دعم التمدرس بالإقليم ،  وهو مجهود يحتاج إلى تأطير مؤسساتي للحفاظ وتحصين المكتسبات التي راكمها الإقليم في هذا القطاع الاجتماعي الحيوي.

.هكذا، تحظى القطاعات الاجتماعية باهتمام خاص  من  طرف المجلس الإقليمي لعمالة انزكان ايت ملول ، ومن طرف مختلف المتدخلين من سلطات عمومية  ومنتخبين ونسيج جمعوي من خلال إستراتيجية إقليمية  تتجلى في دعم التمدرس وتعزيز الولوج إلى البنيات الأساسية وتحسين شروط العيش لفائدة الساكنة المحلية.

كما تم إطلاق عدد من المبادرات الهادفة إلى النهوض بالتمدرس بالوسط القروي والحضري،  من خلال مشاريع نوعية حيث تم تعزيز أسطول النقل المدرسي بجماعات الإقليم، وهي عملية نوعية في تركيبتها المالية ، وطبيعة الشركاء المساهمين  في التمويل، والمراهنة عليها لتحسين العرض المقدم لتلاميذ الإقليم ومواكبة الحاجيات المتزايدة  في هذا المجال.

وفي ختام اشغال الدورة تم تلاوة برقية الولاء والاخلاص للسدة العالية بالله

وفي كلمة بالمناسبة  للجريدة ، أكد رئيس المجلس الإقليمي على أهمية النقط المدرجة بجدول أعمال الدورة ، موضحا أن المجلس الإقليمي ماض ومستمر في الاعتماد على مقاربة الشراكة التي يؤمن بها وبنجاعتها ، و التي يعتبرها السبيل الأمثل للنهوض بقضايا الإقليم ، كما يعتبرها الحجر الأساسي للتعاون على النحو الواسع مع الجماعات الترابية والمؤسسات العمومية ، وهو ما يجعله يتفاعل وينخرط في مجموعة من الشراكات لانجاز بعض المشاريع التنموية  التي بدون شك سيكون لها وقع ايجابي على ساكنة الإقليم ، مشددا على حرص المجلس الإقليمي على توفير كافة الوسائل والشروط المادية والموضوعية لإخراجها إلى حيز الوجود

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.