- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

تيزنيت..INDH تصادق على مشاريع بأزيد من 7 ملايين درهم

216

 

 

صادقت اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية بإقليم تيزنيت، خلال اجتماع عقدته مؤخرا بمقر عمالة الإقليم، على تمويل مشاريع تنموية بقيمة 7 ملايين و 109 آلاف و 403 درهم برسم السنة الجارية، وذلك في إطار تنزيل برامج المرحلة الثالثة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية برسم الفترة 2019- 2023.

وذكر بلاغ لقسم العمل الاجتماعي بعمالة إقليم تيزنيت ، أن هذا الاجتماع الذي ترأسه حسن خليل عامل الإقليم رئيس اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية، وحضره على الخصوص رئيس المجلس الإقليمي عبد الله غازي، صادق بالإجماع على مشاريع برنامج مواكبة الأشخاص في وضعية هشاشة وعددها أربعة ، وذلك بكلفة إجمالية بلغت مليونين و 597 ألف و 400 درهم، ساهم صندوق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية في تمويلها بالكامل.

وصادقت اللجنة أيضا على برنامج النهوض بالتنمية البشرية للأجيال الصاعدة من خلال تمويل مشروعين بكلفة اجمالية بلغت 361 ألف و 253 درهم، ساهمت المبادرة الوطنية للتنمية البشرية فيها بنفس المبلغ . كما تمت المصادقة على برنامج تحسين الدخل والادماج الاقتصادي للشباب بتمويل عشرة (10) مشاريع بكلفة اجمالية بلغت 4 ملايين و 150 ألف و 750 درهم ساهمت المبادرة الوطنية للتنمية البشرية في تمويل الجزء الأكبر منه وذلك بما قدره ثلاثة ملايين و 60 ألف درهم.

واستنادا للمصدر نفسه، فقد اختتمت اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية بإقليم تيزنيت اجتماعها بإصدار عدة توصيات، همت على الخصوص، ضرورة تظافر جهود مصالح العمالة واللجن المحلية للتنمية البشرية والمصالح الخارجية، كل في دائرة اختصاصاته، وذلك من أجل تتبع المشاريع، بشكل منتظم، على مستوى الدوائر وتكثيف الزيارات إلى مواقع المشاريع لتقييم إنجازها وأدائها واتخاذ الإجراءات اللازمة لحل الإشكاليات التي قد تعترضها.

كما همت هذه التوصيات الانكباب على تحليل الحاجيات المعبر عنها من طرف اللجن المحلية للتنمية البشرية لاستخراج المشاريع الممكن إدراجها ضمن هذا البرنامج، مع ضرورة اعتماد الدقة والواقعية والاندماجية لتحديد مشاريع وعمليات هادفة مضمونة الإنجاز والاستمرارية.

وأوصت اللجنة أيضا بضرورة انكباب مختلف الفعاليات الإقليمية من أجل التعبئة اللازمة والعاجلة لإيجاد حل ناجع لوضعية المركب الاجتماعي لذوي الحاجيات الخاصة قصد تمكين الأطفال المستهدفين من الاستفادة من مختلف خدماته.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.