تنطلق في 19 غشت الجاري، الدورة الثالثة من مهرجان الضحك بأكادير، تحت شعار “أكادير للفرح”، بمشاركة عدد من الأسماء الوازنة على الساحة الفنية الكوميدية الوطنية والعربية، من بينها الفنانان المصريان محمد هنيدي وهاني رمزي والفكاهي سعيد الناصري وحنان الفاضلي والفنان الجزائري عبد القادر السيكتور، إضافة إلى نجوم الكوميديا الشباب مثل رشيد رفيق وطاليس وغيرهم…
وتكرم الدورة، التي تمتد فعالياتها إلى غاية 23 غشت الجاري، الفنانة المغربية أمينة رشيد والفنانة المصرية لبلبة، كما تعرف تقديم عروض ساخرة للمرة الأولى، وعروضا مسرحية مثل مسرحية “ساعة مبروكة”، التي تقدمها فرقة المسرح الوطني، ومسرحية “ميعادنا لعشا” للفنانة دنيا بوتازوت والفنان عزيز حطاب.
الفن الكوميدي الأمازيغي سيكون حاضرا أيضا خلال هذه الدورة التي تنظم بفضاء مسرح الهواء الطلق بعاصمة سوس، من خلال مجموعة من الأسماء الفنية البارزة في عالم الفكاهة الأمازيغية، فضلا عن تكريمات ومسابقات، تعرفها ليلة الافتتاح التي تعلن انطلاق المهرجان بحفل فني يشارك فيه النجم الشعبي المصري سعد الصغير والمغني المغربي حاتم إيدار.