أوقفت مصالح ولاية أمن أكادير، الثلاثاء، شخصا يبلغ من العمر 48 سنة، ويعمل مياوما في مجال البناء، وذلك للاشتباه في تورطه في قضية تتعلق بالتغرير بطفلة قاصر، وهتك عرض فتاة تعاني من إعاقة ذهنية.

وأوضحت المديرية العامة للأمن الوطني، في بلاغ، أنه جرى توقيف المشتبه فيه بناء على شكاية تقدمت بها عائلة فتاة تبلغ من العمر تسع سنوات، تتهمه فيها بالتغرير بابنتها القاصر ومحاولة هتك عرضها، وكذات شكاية والدة فتاة تبلغ من العمر 18 سنة، وتعاني من إعاقة ذهنية، وذلك بسبب استغلالها جنسيا.

وأضاف البلاغ أنه حسب المعطيات الأولية للبحث فإن المشتبه به كان قد استدرج الضحية الأولى لمنزله الكائن بحي “تدارت” وحاول هتك عرضها، كما قام بالاعتداء جنسيا على الضحية الثانية مستغلا عدم توازنها العقلي. وقد تم وضع المشتبه فيه، حسب المصدر ذاته، تحت الحراسة النظيرة رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، بينما تم انتداب أخصائي في علم النفس تابع لولاية أمن أكادير لتقديم الدعم النفسي للضحايا.

و م ع