دائما ما يسعى الإنسان للبحث عما يزيد من وسامته وجماله، أو على الأقل ما يحافظ على رونق الشباب، وحيويته ونضارته. وتعد عمليات الـ”تجميل” من أهم طرق السعي وراء الجمال، أو وراء الحفاظ عليه، لأطول فترة ممكنة، وفي هذا الإطار نشر موقع، CBSNEWS أكثر عمليات التجميل انتشارا حول العالم:

جراحة الأذن التجميلية.. هذه الجراحة التي تجري في الأذن لتجميل مظهرها، وإعطائها مساحة أكبر لزيادة عدد الأقراط.

شد الجبين.. يهدف إلى إخفاء تجاعيد الجبهة وإظهارها بالهيئة النضرة الشابة.

شد الوجه.. إخفاء تجاعيد الوجه خصوصا في الخدين ومنطقة تحت العين.

رفع الصدر.. تتم جراحة للأثداء في حالة ترهلها من دون أي تأثير كيميائي على الغدد فقط لرفعهما وإعطائهما مظهرا نضرا.

تنقية الوجه.. لإزالة البثور والهالات السوداء فيبدو الوجه أكثر جمالا ونعومة.

شد البطن.. لإزالة الترهلات من الخصر وإعطاء الجسم القوام المتناسق المشدود.

شفط الدهون.. والهدف من ذلك شفط الدهون المتراكمة تحت الجلد خصوصا في منطقة الحوض والمؤخرة.

شد الجفون.. شد الجفون ورفع منطقة ما تحت الحواجب لإعطاء العيون المظهر العصري الجذاب.

تجميل الأنف.. بين الجراحات التجميلية الأكثر رواجا في العالم الجراحة التي تُسمى إعادة تشكيل الأنف وهي نحت الأنف لإعطائه مظهرا يتناسب مع ملامح الوجه.

تكبير الثدي.. احتلت عملية تكبير الثدي المرتبة الأولى حيث يتم الاستعانة لذلك بالحشوات التجميلية لإعطاء الصدر مظهرا مثيرا وجذابا.