أعلن نائب وزير الشؤون الخارجية الياباني، “كينتارو سونورا”، عن منح بلاده المملكة المغربية، قرضًا بقيمة 16 مليار ين (130مليون دولار) كدعم مخطط “المغرب الأخضر” (برنامج إصلاح قطاع الزراعة بالمغرب).

جاء ذلك في بيان صادر عن الخارجية المغربية، عقب مباحثات أجرتها الوزيرة المغربية المنتدبة لدى وزارة الخارجية المغربية، “مباركة بوعيدة”، مع نائب وزير الشؤون الخارجية الياباني، “كينتارو سونورا”، في العاصمة المغربية “الرباط”.

وقالت بوعيدة أن المغرب مستعد لـ “تقاسم خبرتها التنموية مع اليابان”، لصالح القارة الأفريقية. وعلى أهمية التعاون الثلاثي بين المغرب واليابان والقارة إفريقيا، مشيرة إلى أن بلادها على استعداد لاستكشاف مجالات تعاون جديدة، تخدم في المقام الأول مصالح القارة الإفريقية، “في إطار مقاربة عملية وبراغماتية”.

وأضافت بوعيدة في ذات البيان، أن  بلادها “تقدر جهود اليابان لتطوير أفريقيا، من خلال مؤتمر طوكيو الدولي للتنمية الإفريقية، مما يساعد على تعزيز التعاون”. وفق ما جاء في البيان.

ولفتت الوزيرة إلى أن بلادها “مستعدة للانفتاح أكثر على الاستثمارات اليابانية”، وأنها “تمتلك الإمكانات الكفيلة بأن تكون قاعدة للاستثمار والتصدير نحو أوروبا وإفريقيا بالنسبة للشركات اليابانية”.

وتباحث المسؤولان، بحسب البيان، في جملة من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، وذلك في ضوء ترشح اليابان لشغل مقعد عضو غير دائم بمجلس الأمن للفترة ما بين 2016 و2017، واحتضان هذا البلد الآسيوي لقمة مجموعة السبعة في شهر أيار/ مايو 2016