افادت مصادر اخبارية ، أنه تم العثور على جثة متحللة بدرجة متقدمة بمصنع مهجور بالحي الصناعي ببلدية أحد السوالم.

هذا ولازالت التحقيقات جاريةتحت إشراف النيابة العامة لفك خيوط هذه الواقعة التي خلفت ردود أفعال متباينة بين أوساط ساكنة البلدية التي طالبت أكثر من مرة بضرورة إحداث مفوضية للشرطة لضبط واقع الشارع العام من مظاهر العربدة.

وكشفت ذات المصادر، عن تردي ملحوظ للأوضاع الأمنية بالمنطقة، وتجاهل الجهات المعنية لنداءات الساكنة المتكررة الرامية إلى إحداث مفوضية للشرطة، من خلال مناشدتها في وقت سابق للجهات المسؤولة بالتحرك العاجل لإنقاذ منطقتهم من تفشي ظاهرة الاجرام والنشل وبيع المخدرات، ووضع حد لنشاط العصابات المتخصصة في سرقة المنازل والشقق السكنية خاصة بحي المسيرة الخضراء المثاخم لدوار الصخر الصفيحي، هذا الأخير الذي يعتبر منطلقا للأنشطة الإجرامية عبر تهديد المارة وقاطني الأحياء المجاورة عن طريق السرقة بالخطف باستعمال الدراجات النارية، مطالبين بتكثيف دوريات الدرك الملكي بمحيط هذه الأماكن وخاصة بالقرب من الحي الصناعي.