اضطرت شرطي ضمن دورية أمنية، تابعة إلى ولاية أمن فاس إلى إطلاق النار على مجرم، حاول الاعتداء على العناصر الأمنية، أثناء توقيفه، ظهر يوم أمس  الخميس بباب محروق قرب من المحطة الطرقية  أبي الجنود بالمدينة.
وجاء تدخل العناصر الأمنية، بعد محاولة ” مجرم في حالة هيجان تحت تأثير المخدرات الصلبة، تنفيذه عدد من الاعتداءات على المارة، و أتثاء محاصرته من قبل رجال الأمن حاول تسلق، إحدى اعمدت الكهرباء بالقرب من مسرح الجريمة، و بعد عجزه وامام حاصرته من الشرطي، أشهر الملقب بـ الوجدي” أسلحة بيضاء من الحجم الكبير، وحاولة الإعتداء عليه.
 وقالت شهود عيان أن خطورة الموقف، دفعت الشرطي أمام عدم امتتال”  الوجدي” لأوامر الموجه له، اضطر عنصر الأمن إلى توجيه الرصاص صوب رجلي المجرم الهائج من أجل شل حركته.

محمد الدغمي