متابعة.

اهتزت مدينة آسفي مساء يوم امس السبت 23/8/2015، على وقع جريمة قتل مأساوية ارتكبها شخص جاوز الخمسين من عمره في حق زوجته وفلذة كبده ذات الأشهر الخمس.
وذكرت مصادر اعلامية، بأن هذا المجرم الذي غادر أسوار السجن حديثا، قام بتوجيه طعنات قاتلة لزوجته ورضيعتها فأرداهما جثتين هامدتين قبل أن يتصل بالشرطة ويسلم نفسه طواعية. وأكدت ذات المصادر أن القاتل كان يعاني منذ مدة من اضطرابات نفسية.