سعيد الورغيلي 
تعرضت فتاة في عقدها الثاني تعمل “شيخة” الى اعتداء شنيع من طرف شخصين ملثمين بواسطة السلاح الابيض بحي القليعة بمدينة آسفي، ليلة أ الاثنين 24 غشت، وذلك من اجل السرقة.
وافادت مصادر محلية، ان الضحية والتي تدعى “نعيمة” والبالغة من العمر 24 سنة كانت في طريق العودة الى منزلها بالحي المذكور، قبل أن تتفاجأ بملثمين اعترضا سبيلها ثم اشهرا في وجهها سكينا من اجل سلبها ما بحوزتها وامام المقاومة الشرسة التي أبدتها وجه احدهما طعنة غادرة اليها على مستوى اليد وبما أنها لم تستسلم تلقت طعنة ثانية على مستوى الفخد قبل ان يتم سحبها من شعرها ومحاولة ذبحها بتسديد طعنة قوية على مستوى العنق، ثم سرقا منها مبلغا ماليا قدرت قيمته ب700 درهم وهاتف نقال، قبل ان يلوذا بالفرار من مسرح الجريمة تاركين الضحية تنزف دما في حالة صحية سيئة.
واضافت ذات المصادر، أن الضحية، التي كانت عائدة من احد الاعراس ليلتها، رغم نزيفها الحاد بسبب الطعنات التي تلقتها تمكنت من الذهاب الى مستشفى محمد الخامس باسفي قبل ان يغمى عليها فيتم إدخالها على وجه السرعة الى قسم المستعجلات لتلقي العلاجات الضرورية واخضاعها لعملية جراحية لرتق جروحها، ونظرا لحالتها الصحية الجد حرجة تم إدخالها الى قسم العناية المركزة تحت إشراف طبي متخصص.