موسى الابراهيمي .
تمكن كومندو امني يتكون من عناصر الشرطة القضائية والدائرة الامنية الأولى وعناصر الإستعلامات العامة، على الساعة الثانية من صباح اليوم الجمعة 28 غشت، من مداهمة منزل “ولد الشابي” المخصص للكراء بدوار الكدية، حيث تم توقيف افراد شبكة اجرامية عدد افرادها سبعة أشخاص من ضمنهم ثلاث فتيات احداهن كانت رفقة طفلها الصغير.
وكشفت مصادر موثوقة، ان المعتقلين ينحدرون من مدينة الدار البيضاء، حيث ضبطت بحوزتهم اسلحة بيضاء من الحجم الكبير يستعملونها في اعمالهم الاجرامية، كما حولوا المنزل الذي يكترونه بدوار الكدية الى محل معد للدعارة والفساد.
واضافت ذات المصادر، الى كون افراد الشبكة الاجرامية بالغوا في استفزاز ساكنة الحي وحولوا منزل الشابي الى وكر للدعارة “بورديل” مما دفع بشباب الحي الى مطالبتهم باحترام الساكنة ووضع حد لحالات التهور التي يمارسونها ب”العلالي” مما دفعهم الى عدم تقبل الوضع وإشهار الاسلحة البيضاء في وجه السكان والتهديد بالتصفية الجسدية.