اشرف عامل الاقليم السيد صالح ابن ايطو  رفقة السيد  الكاتب العام  لوزارة العدل ،  زوال يوم الاثنين 31 غشت 2015  على حفل  تنصيب السيد عبد الرزاق فتاح وكيلا عاما للملك بـمحكمة الاستئناف بورزازات خلفا للسيد أحمد باكي.

بحضور رئيسي المجلس البلدي و المجلس الإقليمي و منتخبي الإقليم و عدد من القضاة و المحامين و عدد من الشخصيات 

انطلق حفل التنصيب بكلمة رئيس محكمة الاستئناف بورزازات و بتقديم الوكيل العام الجديد  الاستاد عبد الرظاق فتاح  ، و بعد تلاوة سند التعيين، أوضح السيد رئيس المحكمة أن تنصيب الأستاذ عبد الرزاق فتاح للمهام القضائية الجديدة خلفا للسيد أحمد باكي ، يندرج في إطار الرعاية المولوية التي تحظى بها أسرة القضاء من قبل الملك محمد السادس، وفي نطاق المرجعيات المتمثلة في ثوابت الأمة القائمة على أن القضاء من وظائف إمارة المؤمنين.

وأشار بالمناسبة الى ان تنصيب الوكيل العام للملك الجديد لدى محكمة الاستئناف بورزازات يأتي عملا بمقتضيات المنشور رقم 845 الصادر بتاريخ 17 ربيع الثاني 1399 الموافق ل16 مارس 1979 والذي تم تحيينه بتاريخ 11 محرم 1432 الموافق ل 17 دجنبر 2010، والذي يحدد بأمر من أمير المؤمنين رئيس المجلس الاعلى للسلطة القضائية الملك محمد السادس كيفية عقد الجلسات الرسمية والعادية في مختلف محاكم المملكة .

 في كلمته أكد السيد  الوكيل العام للملك ذ/ عبد الرزاق فتاح على جسامة مهمته التي تتطلب الدقة و المرونة و المصداقية لتحقيق النجاعة العدلية ، و تقدم بالشكر الجزيل إلى صاحب الجلالة الملك محمد السادس رئيس القضاء على منحه ثقته المولوية .

ويشار أن الأستاذ عبد الرزاق فتاح  سبق زان  شغل منصب نائب الوكيل العام للملك لدى المحكمة الابتدائية بمدينة أكادير سنة 1995 ، و نائبا لوكيل الملك بإبتدائية إنزكان سنة 1997 ، و نائب الوكيل العام للمك بإستئنافية أكاير سنة 2010 ، و وكيلا للملك بإبتدائية طانطان سنة 2015 ،

و من بين إهتمامات و إنجازات الأستاذ عبد الرزاق ، مساهمته في مجموعة من الأنشطة التي تسعى إلى التركيز على إصلاح القضاء ، و مشاركته أيضا في عدة ندوات حول القضايا التي تهم تبييض الأموال  و العقوبات الدولية  ،

في مجال مكافحة العنف ضد الأطفال ، عمل السيد عبد الرزاق خلال مسيرته العملية على تكوين خلية تهتم بقضايا العنف ضد الأطفال و النساء ، و كذا العمل على تنوير المجتمع المدني بخطورة هذا الأمر.

كما كان له الفضل كذلك في إنشاء مركز للإستماع بطانطان و مركز لإيواء الأطفال المتخلى عنهم و النساء المعنفات.

و من بين الأهداف التي سطرها الاستاذ عبد الرزاق فتاح ، و هو يمارس مهنة القضــاء ، التركيز على تنفيذ مقتضيات السياسة الجنائية و تفعيل الإتفاقيات الدولية في مجال التعاون القضائي ، و ترشيد الإعتقال الإحتياطي و البدائل على العقوبات و مناهضة التعذيب و تمكين الضحايا من حقوقهم ، و كذا التركيز على تحديث الإدارة القضائية الرامية إلى جعل الإدارة إدارة رقمية منفتحة على جميع مكونات المجتمع المدني .