- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

النصيري وميسي يتفوقان أمام كل لاعبي “لاليغا” بالعام الجديد

99
يتفوق المغربي يوسف النصيري، مهاجم ليغانيس، والأرجنتيني ليونيل ميسي، قائد ومهاجم “إف س برشلونة”، على باقي اللاعبين في مسابقة الدوري الإسباني “لاليغا” كأكثر المهاجمين تسجيلا للأهداف في عام 2019 إلى حدود الجولة الرابعة والعشرين.
ونشرت رابطة الدوري الإسباني “لاليغا” عبر صفحتها الرسمية بالموسم الاجتماعي” تويتر”، صورة تجمع المهاجمين المغربي يوسف النصيري، والأرجنتيني ليونيل ميسي، مشيرة إلى أنهما يتفوقان على بقية لاعبي “الليغا” كأكثر اللاعبين تسجيلا للأهداف وفي رصيد كل واحد منهما سبعة أهداف.
وتمكن ويليان خوسي، وخورخي مولينا، وخايمي ماتا، وشارلز، من تسجيل ستة أهداف لكل واحد منهم بعد دخول السنة الجديدة، فيما استطاع إنطوان غريزمان، توقيع خمسة أهداف بقميص ناديه أتليتكو مدريد قبل انطلاق الجولة الخامسة والعشرين نهاية الأسبوع الحالي.
ونجح المهاجم المغربي الشاب في تسجيل 7 أهداف، آخرها ثلاثيته في شباك ريال بيتيس، وكانت السنة الجديدة فأل خير على مهاجم الأسود النصيري، حيث تمكن خلالها من زيارة الشباك في سبع مناسبات برسم مباريات لاليغا، بعدما أحرز هدفه الأول في شباك هويسكا، في الثاني عشر من شهر يناير برسم الجولة 19، وعاد للظهور بثنائية في مرمى إيبار، في الـ26 من ذات الشهر برسم الجولة 21.
وواصل النصيري مشوار تألقه ونجاعته التهديفية وتمكن من التسجيل في شباك رايو فاييكانو برسم الجولة 22، خلال المباراة التي عرفت فوز ناديه بهدفين مقابل هدف واحد، ليضيف الفريق العنيد ريال بيتيس إلى قائمة ضحاياه بهاتريك أدخله إلى تاريخ ليغانيس كأول لاعب يسجل ثلاثة أهداف بقميص ناديه في الليغا
.هسبورت
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.