حسن الخلداوي 
وقعت جريمة قتل، ق مساء يوم الاحد 13 شتنبر، راح ضحيتها قاصر إثر تلقيه طعنة غادرة بواسطة السلاح الابيض على يد قاصر آخر بواحة سيدي ابراهيم ضواحي مراكش.
وأوضحت مصادر عليمة ، ان نزاعا حادا وقع بين الجاني وشخص ثان حول سيجارة سرعان ما تحول الى مضاربة انتهت بتسديد طعنة قوية غادرة بواسطة سكين من الحجم الكبير “جنوية” على مستوى العنق الى الضحية الذي تدخل لفض الشجار بين الطرفين لترديه قتيلا على الفور.
وفور إخطارها بالواقعة انتقلت السلطة المحلية وعناصر الدرك الملكي الى عين المكان من اجل المعاينة وفتح تحقيق في ظروف وملابسات الحادث، فيما تم نقل جثة الضحية الى مستودع الاموات بباب دكالة بناء على تعليمات النيابة العامة.
واضافت ذات المصادر، ان الجاني لاذ بالفرار من مسرح الجريمة الى وجهة غير معلومة تاركا الضحية غارقا في دمائه الى ان لفظ انفاسه الاخيرة بمكان الحادث، وتشن عناصر الدرك في هذه الاثناء حملة تمشيطية للمنطقة من اجل الوصول الى الجاني.