تمكنت المصالح الجمركية بالمعبر الحدودي  الكركرات  اقليم واد الدهب ، من توقيف شاحنة وعلى متنها كمية مهمة من المخدرات كانت في طريقها لإحدى  دول جنوب الصحراء عبر  موريتانيا.

ويشار، ان العملية تعد ثمرةً للتعاون والتنسيق بين مختلف الأجهزة الأمنية على المستوى الجهوي والوطني، إضافة الى يقظة العناصر الأمنية وكفاءتهم العالية في محاربة مثل هذه العمليات، حيث تم في حدود الست أشهر الماضية إحباط أربعة عمليات كبيرة لتهريب المخدرات والمواد الممنوعة عبر المعبر الحدودي الكركرات.

ويشار الى أن الجمارك المغربية بمختلف المعابر الوطنية شددت مؤخرا من إجراءاتها للمراقبة والتفتيش، خاصة مع تنامي عمليات التهريب وارتفاع عددها بالمناطق الجنوبية للمملكة، مما جعل مختلف الجهات الامنية تتجند بوسائل حديثة للحد من ظاهرة التهريب ومواجهة التهديدات الامنية التي تواجه المملكة.