افاد مصدر اعلامي ،  الى ان معطيات جديدة بخصوص قضية الموظفان اللذان تم ضبطهما متلبسين بإحراق أوراق رسمية لها علاقة بمالية جماعة مجاط،وذلك في حديقة هذه الاخيرة،وتفيد هذه المعطيات أن أحد الموظفين كان قد حصل على فترة إجازة في الفترة التي أقدم فيها على تنفيذ فعلته،كما أنه يشتغل في مصلحة المالية داخل الجماعة.

وحسب نفس المصدر فإن الموظف الأخر يعمل تقني داخل الجماعة،وقد قامت سرية الدرك بمجاط  بفتح تحقيق في القضية بأمر من النيابة العامة،حيث جرى اعتقال الموظفين والاستماع إليهما،كما تم وضعهما رهن الحراسة النظرية في انتظار تقديمهما  اليوم الأربعاء 23 شتنبر الجاري على أنظار العدالة.

وأكدت نفس المصادر أن الموظفان المعتقلان دأبا في الأونة الأخيرة على حرق عدة أوراق رسمية تحمل توقيع رئيس مصلحة المالية والرئيس السابق لجماعة مجاط،وذلك بعدما أمر هذا الأخير رجل الأمن الخاص بالسماح لهما بالدخول الى مقر الجماعة خلال عطلة نهاية الأسبوع.