سفيان الورغيلي
لفظت فتاة أنفاسها الاخيرة داخل سيارة الاسعاف، مساء يوم امس الجمعة 25 شتنبر، متأثرة بجروحها البليغة التي أصيبت بها في حادثة سير مروعة وقعت على مستوى الجماعة القروية ايت اورير باقليم الحوز.
يشار ، ان الضحية كانت على متن دراجة نارية رفقة شاب بايت اورير قبل ان تصطدم بهما سيارة خفيفة وتسقطهما ارضا فيصاب الشاب برضوض وجروح متفاوتة الخطورة، فيما اصيبت الفتاة بجروح خطيرة، ما استدعى نقلهما على وجه السرعة الى المستشفى قصد تلقي العلاجات الضرورية وإخضاعهما للفحوصات الطبية اللازمة، إلا ان الفتاة لفظت انفاسها الاخيرة داخل سيارة الاسعاف وهي في الطريق المستشفى ليتم نقل جثتها الى مستودع الاموات بباب دكالة بمراكش بناء على تعليمات النيابة العامة.
وفور إخطارها انتقل الى عين المكان السلطة المحلية وعناصر الدرك الملكي بايت اورير للمعاينة وفتح تحقيق في ظروف وملابسات الحادث لتحديد المسؤوليات واتخاذ الاجراءات المناسبة في مثل هذه الحوادث.