محمد لحلو
لفظ شاب في منتصف عقده الثاني انفاسه الاخيرة بعدما اصطدم بدراجته النارية بعمود كهربائي،  مساء يوم السبت 26 شتنبر، بالقرب من دوار الكدية بحي جليز.
ويشار  أن الهالك كان يقود دراجته الناري بسرعة جنونية حيث فقد السيطرة على مقودها قبل ان يصطدم بعمود كهربائي بالشارع العام بحي جليز، ليسقط مضرجا في دمائهليتم ، تم نقله على وجه السرعة في اتجاه قسم المستعجلات بمستشفى ابن طفيل ليفارق الحياة داخل سيارة الاسعاف التابعة للوقاية المدنية.
والى ذلك، تم نقل جثة الهالك الى مستودع الاموات بباب دكالة بناء على تعليمات وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بمراكش الى حين القيام بالاجراءات القانونية والادارية من اجل تشييع جثمانه من طرف عائلته