قررت وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك تمديد المهلة لتجديد رخص السياقة، التي كانت محددة في الـ 30 من شهر شتنبر الحالي إلى نهاية دجنبر المقبل.

اتخذت الوزارة الوصية هذا القرار بعدما تبين لها أن عددا كبيرا من الرخص لم يجدد بعد، على الرغم من تكليف وكالات خاصة بالإشراف على عملية تغيير رخصة السياقة من الصيغة الورقية إلى الإلكترونية.

ويقدر عدد رخص السياقة ، على الحامل الورقي التي لم تخضع للتغيير بحوالي 3 ملايين رخصة وبالتالي كان لزاما تمديد المدة التي حددت سابقا.

وبعد هذا القرار، يكون أمام السائقين الذين لم يغيروا الرخصة الورقية إلى الإلكترونية مهلة  3 أشهر إضافية، تعتبرها الوزارة كافية، لذلك تتوعد من تخلف عن هذا الإجراء بأداء غرامة مالية تصل إلى 1500 درهم.