متابعة

على إثر الموقف الحازم الذي اتخذه قائد قيادة ويركان بوقوفه في وجه كل من تسول له نفسه الاعتداء على المواطنين تقدمت جمعية اثران ازادن نيابة عن ساكنة المنطقة بجزيل الشكر لقائد قيادة ويركان بسبب تدخله الرجولي والمسؤول في قضية شيخ ازادن الذي لطالما عبرت تصرفاته عن سلوكات لا علاقة لها باحترام كرامة المواطنين.
وتجدر الإشارة إلى أن مجموعة الشكايات المقدمة ضد الشيخ لحسن بوناصر ساهمت في اتخاذ القائد عبدالله حيدى لمثل هذا القرار.
وقد أكدت مصادر مطلعة أن اجتماعا تم عقده نهاية الأسبوع الماضي بمقر القيادة تمت فيه مواجهة مباشرة بين الشيخ والمشتكين به حيث أكد السيد القائد أنه لن يتسامح أبدا مع أي عون سلطة يستغل سلطته للاعتداء على الساكنة.