أوقفت مصالح ولاية أمن مراكش، يوم الأربعاء (7 أكتوبر)، شخصا يبلغ من العمر 25 سنة، للاشتباه في تورطه في تعريض مواطن يتحدر من دول جنوب الصحراء للعنف بواسطة حجرة، ما تسبب في وفاته.

وأفاد بلاغ لولاية أمن مراكش أن المعلومات الأولية للبحث تفيد بأن المشتبه فيه، الذي يعمل مياوما في سوق محلي، دخل في خلاف مع الهالك الذي كان يعيش في حالة تشرد وفي وضعية غير قانونية بالمغرب، بسبب تسول هذا الأخير لسيجارة، وذلك قبل أن يتطور الخلاف بينهما إلى استخدام العنف بواسطة حجارة أفضت إلى حدوث الوفاة.

وأضاف البلاغ ذاته أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، بينما تم إيداع جثة الهالك في مستودع الأموات بهدف إخضاعها للتشريح الطبي.