اخبارسوس  / ابو عبد الرحمان.

 طالب أباء وأولياء التلاميذ بجماعتي انشادن وبلفاع اقليم  اشتوكة ايت باها ، بتشديد الرقابة على بوابات المؤسسات التعليمية ، لمنع تجمهر شبان ومراهقين غرباء ،وآخرون يقودون بتهور دراجات نارية تنطلق منها أصوات مجعزة  يتوافدون من جميع المناطق المجاورة  مستعرضين عضلاتهم يعمدون الى معاكسة التلميذات،والتحرش بهن.
وأشار عدد من الآباء إلى قيام فئة من الشباب المراهقين  والمتسكعين  الغرباء بتصرفات “لا أخلاقية”، تتمثل بالوقوف أمام إعداديةات  والثانويات  ،  عند انتهاء فترات الدراسة خاصة المسائية بغرض المعاكسة، بصورة تتنافى مع قيم وعادات المجتمع، والذي يرفض مثل هذه التصرفات غير المسؤولة ،اضافة الى ترويج المخدرات  بشتى انواعها  وترويج الماحيا …..
وأكد الكثير من التلميذات  أنهن يعانين من ظاهرة المعاكسة  والمضايقة لدئ خروجهن من المدارس وأشرن الئ أنهن يقعن أحيانا ضحية مشاجرات الشباب التي تحدث أمامهن.
وطالب الآباء الجهات المسؤولة محلية و اقليمية بحماية فلذات أكبادهم بتوفير  دوريات أمنية ، للقضاء على هذه الظاهرة ، التي باتت تشكل مصدر قلق في مجتمعنا..