تمكن المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، صباح اليوم من إيقاف عنصر خطير بمدينة قصبة تادلة موالٍ لما يسمى بـ”الدولة الإسلامية”.

وحسب بلاغ صادر عن وزارة الداخلية، فالعملية أسفرت عن مداهمة ورشة داخل مبنى سكني بحي مولاي بوعزة بهذه المدينة أعدت من طرف المعني بالأمر لتحضير وصناعة المتفجرات، حيث تم اكتشاف كميات هامة من مواد مشبوهة يحتمل استعمالها لهذا الغرض الإجرامي.

كما تم العثور بحوزة المشتبه به على راية سوداء تجسد لما يسمى بـ”الدولة الإسلامية”، بالإضافة لهاتف نقال يتضمن تسجيل فيديو يتوعد من خلاله بتنفيذ عمليات إرهابية بالمملكة باسم هذا التنظيم الإرهابي.

وتجدر الإشارة إلى أن المعني بالأمر شقيق أحد المقاتلين في صفوف “داعش” والذي لقي حتفه خلال إحدى المواجهات الدامية بالساحة السورية العراقية.

هذا وسيتم تقديم المشتبه به أمام العدالة فور انتهاء البحث الذي يجري معه تحت إشراف النيابة العامة.