قضت المحكمة الإدارية بأكادير، يوم امس الجمعة 16 أكتوبر الجاري،  بتجريد ثلاثة أعضاء من حزب الاستقلال من عضويتهم بمجلس الجماعة الحضرية لكليميم.

و جاء حكم إدارية أكادير، بناءا على طعن تقدم به رئيس المجلس الجماعي لكليميم، امحمد بلفقيه ضد الأعضاء الثلاثة، بحجة أنهم فازوا بعضويتهم في الانتخابات الجماعية باسم حزب الإستقلال، وترشحوا في انتخاب أعضاء المجلس الإقليمي لكليميم، بصفة “لا منتمون” ضمن لائحة كان وكيلها “لحسن حمنا”.