تدولت مصادر صحفية،  أن لجنة مراقبة المالية العامة بمجلس النواب إستدعت الوزيرة المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون، امباركة بوعيدة، للمثول أمام أعضاء اللجنة، اليوم  الأربعاء 21 أكتوبر، لتقديم عرض ومناقشته في موضوع “الدعم الداخلي والخارجي الموجه لجمعيات المجتمع المدني”.
وأوضح رئيس اللجنة إدريس الصقلي عدوي، أن استدعاء وزارة الخارجية لهذا اللقاء جاء بناء على المعطيات والمعلومات التي سبق أن أدلى بها الأمين العام للحكومة، إدريس الضحاك، في لقاء سابق أمام أعضاء اللجنة في ذات الموضوع. وأضاف أن المبالغ الخارجية التي أكد الضحاك بأنه توصلت بها الجمعيات المغربية ما بين سنتي 2006 و2014 بلغت ما مجموعه مليار و252 مليون درهم.
وتابع بالقول إن الهدف من دعوة وزارة الخارجية لهذا اللقاء هو تلقي توضيحات ومعطيات جديدة من طرف هذه الوزارة، باعتبار أن لها سفارات وقنصليات بالخارج، من شأنها أن تعطي توضيحات جديدة حول الدعم الذي يتم التوصل به من الخارج لفائدة جمعيات المجتمع المدني.