الصورة  افتراضية.

افاد مصدر اعلامي  مطلع ، أن عناصر الدرك التابعة لسرية شيشاوة  ، اوقفت مستشارة جماعية ، “المجلس الجماعي لانفلايسن”،  مساء يوم الأربعاء 21 أكتوبر، بعد ضبطها في حالة تلبس وهي تُمارس الجنس مع عشيقها، الذي يعمل “خطافا” ويبلغ من العمر أربعين سنة،وذلك بغرفة بخلاء بجماعة إدويران.

و يشار ، أن المستشارة عازبة، و الرجل الأربعيني متزوج وأب لثلاثة أطفال،  وكما  تم نقل الموقوفين إلى مركز الدرك الملكي للتحقيق معهما، وذلك بأمر من النيابة العامة التي وجهت لهما تهمتي “الفساد” و”الخيانة الزوجية”.