أطلقت شركة « ديل » الجمعة الماضي بمدينة ورزازات، بشراكة مع وزارة الشباب والرياضة، وجمعيتي « بيتي » و »أجي » قافلة « أجي » لتقديم دورات تكوينية في المعلوميات لفائدة حوالي 8 آلاف شاب في عدد من المدن المغربية.

بعد ورزازات، حلت القافلة يوم  الأربعاء 21 أكتوبر بتنغير، حيث ستقدم خدماتها التكوينية إلى غاية يوم 25 أكتوبر الجاري. بعد ذلك ستقدم خدماتها بالرشيدية من 27 أكتوبر إلى 1 نونبر المقبل.

تعد قافلة « أجي » مبادرة متنقلة تندرج في إطار برنامج أوسع أطلق عليه « تدعيم الممكن »، شرع في تنفيذه سنة 2010 بمبادرة من شركة ديل التي اختارت المغرب كنموذج لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. ورصد لبرنامج « تدعيم الممكن » بالمغرب غلاف مالي قدره 3.2 ملايين دولار على مدى خمس سنوات، إلى جانب ثلاثة شركاء (بيتي، وقرى الأطفال، وجمعية الفتح بمكناس).