قال الناخب الوطني بادو الزاكي، إن المنتخب المغربي لكرة القدم “قاد بذكاء” المقابلة التي جمعته مساء أمس الخميس، في الملعب الكبير بأكادير ضد منتخب غينيا الاستوائية برسم الإقصائيات المؤهلة لكأس العالم “روسيا 2018”.

وأضاف الزاكي، في ندوة صحفية عقدها عقب انتهاء هذه المقابلة، أن المنتخب الوطني عرف كيف يحافظ على انتصاره بهدفين ، موضحا أنه كان بإمكان عناصر النخبة الوطنية تسجيل أهداف أخرى، كما نوه الناخب الوطني بالمجهود الذي بذله اللاعبون خلال هذه المقابلة بالرغم من الأعطاب التي لحقت بعدد من اللاعبين، الشيء الذي دفع إلى المراهنة على عناصر جديدة “لم تخيب الآمال، خاصة في وسط الميدان”.

وأوضح الناخب الوطني أنه مع بداية الشوط الثاني أضيفت إكراهات أخرى للأجواء المخيمة على المقابلة بعد طرد أح%