الصحراء المغربية: مستجد حول مشروع ضخم أطلقه جلالة الملك يربط تزنيت بالعيون

57

 

اخبار سوس ـ و م ع

قال الكاتب العام لوزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء خالد الشرقاوي، أن أشغال إنجاز الطريق السريع الرابط بين تزنيت والعيون، والذي يشكل جزء من المشروع الكبير لتهيئة الطريق الوطنية رقم 1 الرابط بين تزنيت والداخلة، يسير بوتيرة جيدة .

 وأضاف الشرقاوي في تصريح للصحافة على هامش الزيارة التفقدية التي قام بها الأربعاء لجهة العيون الساقية الحمراء للوقوف على سير أشغال هذه الطريق، أن هذا المشروع، الذي سيكون له أثر إيجابي على مختلف الجوانب الاقتصادية والاجتماعية للأقاليم الجنوبية للمملكة، سيمكن من تقليص المدة وكلفة التنقل وتحسين تدفق حركة المرور وكذا مؤشرات السلامة الطرقية. 

 وقد همت الزيارة التي قام بها الشرقاوي، الذي كان مرفوقا بعامل اقليم طرفاية محمد حميم، ورئيس المجلس الإقليمي لطرفاية  محمد سالم باهيا، وعدد من المنتخبين، ورش انجاز المقطع الطرقي رقم 10 على طول 36 كلم، الرابط بين الواد الواعر وأخفنير، والمقطع الطرقي رقم 13 على طول 57 كلم ، الرابط بين طرفاية والجماعة القروية الدورة، ثم المقطع الطرقي رقم 14 على طول 40 كلم الرابط بين الدورة والعيون . 

 ويندرج انجاز هذا الطريق السريع الذي سيمكن من تسهيل حركة نقل البضائع بين المدن الجنوبية والمراكز الرئيسية للإنتاج والتوزيع، بالإضافة أثره إيجابي على مستوى الخدمة فضلا عن راحة وأمان المرتفقين، في اطار البرنامج التنموي الجديد للأقاليم الجنوبية للمملكة الذي اعطى انطلاقته صاحب الجلالة الملك محمد السادس، بالعيون بمناسبة تخليد الذكرى الاربيعن لانطلاق المسيرة الخضراء المظفرة.

 ويشمل هذا المشروع الكبير تثنية الطريق الوطنية رقم 1 بين تزنيت والعيون على طول 555 كلم، وتقوية وتوسيع الطريق إلى 9 أمتار بين العيون والداخلة على طول 500 كلم بتكلفة إجمالية تقدر بحوالي 10 مليار درهم.

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.