افاد مصدر اعلامي  ، أن  المحكمة الابتدائية بالصويرة  قضت ، يوم الخميس 26 نونبر الجاري ، بالسجن النافذ سنة واحدة في حق عون سلطة المتابع في حالة اعتقال من اجل الابتزاز والتهديد بنشر صور وفيديوهات اباحية، كما أدانت نفس الهيئة القضائية المشتكية بعقوبة حبسية مدتها شهرين.

وكانت عناصر الشرطة القضائية بمدينة الصويرة، قد أوقفت، الثلاثاء 10 نونبر الجاري، الظنين وهو عون سلطة تابع للمقاطعة الرابعة (الغزوة) بعد شكاية تقدمت بها السيدة المذكورة لدى مصلحة الشرطة تفيد تعرضها للابتزاز من قبل “المقدم”، الذي يهددها بنشر صورها العارية وايضا فيديو اباحي لها على المواقع الاجتماعية اذا لم تسلمه مبلغ 20 الف درهم، كما اعترفت المشتكية بعلاقتها الغير الشرعية بعون السلطة، و قيامهما بتصوير مشاهد من لقاءاتهما الحميمية

وبناء على الشكاية قامت الشرطة وباتفاق مع المشتكية بنصب كمين محكم لعون السلطة ليسقط في الفخ ويتم اعتقاله متلبسا بتسلم المبلغ المالي من المشتكية بمقهى بحي الديابات، والانتقال الى منزل الموقوف من اجل تفتيشه ليتم حجز جهاز حاسوب وهاتفه النقال.

و يشار أن الزوجة قد توبعت في حالة سراح بعد أن متعها زوجها بتنازله عن متابعتها من اجل الخيانة الزوجية.