تعتزم جمعية “جيل الخير”  بتنسيق مع جمعيات المجتمع المدني بكل من الجماعة القروية لأيت عيسي باحاحان بإقليم الصويرة و “تروا ن احاحان” و الجماعة القروية  ايت وعزيز إقليم تارودانت ,تنظيم  حملة تضامنية  بداية شهر يناير 2016 تحت شعار “لنزرع الدفء بالمناطق المعزولة  ” في دورتها الخامسة ,وتشمل هذه الحملة  توزيع ملابس و أغطية وقفف للمواد الغدائية على سكان هذه المناطق المعزولة و التي تعاني الأمرين في فصل الشتاء ,وستشمل الحملة كذلك على قافلة طبية  حيث سيستفيد سكان هاتين الجماعتين من فحوصات طبية من جميع التخصصات  و من الأدوية  .
وجدير بالذكر أن خلية  مكونة من أعضاء الجمعية وصحفيين  ,قاموا بزيارة ميدانية للمنطقتين  وسجلوا الظروف القاسية التي تعيش فيها أغلب ساكنة منطقة ايت عيسي باحاحان ,حيث أن ظروف العيش الكريم غائبة تماما ,فأزيد من 11 دوارا ما زالوا ينتظرون الكهرباء إلى يومنا هذا ,ناهيك وضعية المسالك التي لا تصلح حتى للمشي ,ووضعية التعليم  و الصحة ….
و من المنتظر أن يلتحق بالركب فنانون و شخصيات من المنطقة  لإعطاء زخم قوي للحملة و التضامن مع سكان القرى المنسية و المستتنية من برامج التنمية الشاملة و التي  تبقى كالسراب بالنسبة إليهم لأنها تظهر كشعار لكنها تختفي في الواقع.
مراسلة : حميد شينة