الرجاء يعود بالتعادل من تيزي وزو أمام شبيبة القبائل في العصبة

21

 

متابعة

عاد فريق الرجاء الرياضي البيضاوي لكرة القدم، من تيزي وزو الجزائرية بنتيجة التعادل بدون أهداف في مباراة الجولة الرابعة من دور مجموعات عصبة الأبطال، أمام مضيفه شبيبة القبائل الجزائري.

وبقيت أطوار اللعب مقتصر على وسط الميدان خلال مجمل فترات الربع ساعة الأولى من الشوط الأول، حيث سادت الحيطة والحذر بشكل كبير من طرف عناصر الفريقان، الشيء الذي غيب فرص التهديف من الجانبين.

وفي حدود الدقيقة 22، أتيحت أول فرصة سانحة للتهديف لصالح الفريق الجزائري كان من خلالها قريبا من هز شباك الرجاء، بعد خروج خاطئ للحارس أنس الزنيتي، غير أن المهاجم بن السايح لم يحسن التعامل مع الكرة.

وتوالت الكرات الهجومية لشبيبة القبائل في الربع ساعة الأخيرة من الشوط الأول، تصدى لها أنس الزنيتي بنجاح، قبل أن يضيع فابريس نغوما، كرة هجومية في الدقيقة 45، كان قريبا من خلالها من اقتناص هدف التقدم قبل لحظات من نهاية الجولة الأولى.

وركز أبناء السلامي خلال مجريات الجولة الثانية على تحصين الخط الخلفي وإبعاد الخطورة عن مرمى أنس الزنيتي، لتفادي هدف يكلفهم خسارة المباراة، مع البحث عن المباغثة من كرات مرتدة.

وضيع محسن متولي، كرة المباراة في حدود الدقيقة 65 بعد مرتد هجومي لم ينجح عميد النسور في استثماره بالشكل الأنسب لهز الشباك، لتعرف باقي الأطوار ندية كبيرة واحتكاكات قوية بين عناصر الطرفان، لتنهي صافرة الحكم لويس هاكيزيمانا، تفاصيل النزال بالتعادل دون أهداف، على وقع احتجاجات قوية من مكونات الفريق الجزائري على طاقم التحكيم.

وأضاف الفريقان نقطة لرصيدهما بعد هذا التعادل، إذ بلغ رصيد الرجاء 7 نقاط مناصفة مع الترجي التونسي، فيما بلغ رصيد شبيبة القبائل 4 نقاط بالمركز الثالث.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.