اختتمت يوم الأحد 29 نونبر 2015 بدار الثقافة ببويزكان، الأيام المسرحية الثانية لمسرح الطفل التي نظمتها جمعية الانطلاقة للطفولة و الشباب، بشراكة مع جمعية أمهات و آباء و أولياء تلميذات و تلاميذ مدرسة الحسن الأول، بمناسبة اليوم العالمي للطفل، تحت شعار “أطفال بويزكارن… مستقبل بويزكارن”. و قد عرفت هذه الدورة تتويج مسرحية “البراءة” لمخرجها مسعود باحو فائزة بالرتبة الأولى، و هي التي تعالج ظاهرة تشغيل الفتيات القاصرات كخادمات في البيوت. فيما عادت جائزة أفضل ممثلة للطفلة ندى ادبها، بينما نال الطفل زهير البكوري جائزة أفضل ممثل.
من جانبها فقد نوهت لجنة التحكيم المكونة من السادة: عبد الله ادبها، مصطفى النعماوي و ياسين المساعدي بجودة مختلف العروض المسرحية المقدمة، داعية في نفس الوقت إلى تكثيف الأنشطة المقدمة لفائدة الطفولة، لما لها من دور كبير في صقل و تنمية المواهب، هذا من جهة و من جهة أخرى، فقد عبر السيد نور الدين الكامل رئيس جمعية الآباء بمدرسة الحسن الأول، عن سعادته لإشراك جمعية الانطلاقة لتلميذات و تلاميذ مدرسة الحسن الأول في مختلف الأنشطة التي تنظمها، كما أثنى على مجهوداتها المتواصلة لتمتيع الأطفال بحقهم في المشاركة.
يذكر أن هذه الدورة من الأيام المسرحية، ابتدأت صبيحة السبت 28 نونبر 2015 بورشة تكوينية في التعبير الجسدي بدار الشباب أطرها الأستاذ الحسن هيبا، و هو ذات النشاط الذي زاره السيد رئيس مصلحة الشؤون التربوية بالنيابة الإقليمية لوزارة التربية الوطنية و التكوين المهني بكلميم.