أقدم قاصر، امس الثلاثاء فاتح دجنبر، على وضع حد لحياته شنقا بواسطة حبل بإحدى غرف منزل اسرته المتواجد بدوار ايت هرية التابع للجماعة القروية مولاي بوزرقطون ضواحي الصويرة.
وأفادت مصادر محلية، ان الهالك  المدعو قيد حياته “حميد” والبالغ من العمر 16 سنة، استغل انشغال افراد اسرته ليقوم بربط حبل بإحكام بسقف غرفة بالمنزل، بعد عصر امس، ثم لفه حول عنقه الى ان أزهقت روحه، قبل ان تعثر عليه اسرته معلقا ليصاب والديه بصدمة قوية.
والى ذلك، تم إخطار السلطة المحلية وعناصر الدرك الملكي بالواقعة التي انتقلت الى عين المكان للمعاينة وفتح تحقيق في ظروف وملابسات الحادث، فيما جرى نقل جثة الهالك الى مستودع الاموات التابع للمستشفى الاقليمي سيدي محمد بن عبد الله بمدينة الصويرة بناء على تعليمات النيابة العامة قصد اخضاعها للتشريح الطبي لمعرفة الاسباب الحقيقية للوفاة.

خالد الطالبي ـ