متابعة.

قضت استئنافية ورزازات يوم أمس الخميس 10 دجنبر، بست سنوات سجنا نافا في حق عشريني بعد مؤاخته بتهمة السرقة والتهديد بالسلاح الأبيض في حق سائحة يابانية يـوم 23 نونبر المنصرم،  كما حكمت ذات المحكمة على شخص ثاني بشهرين حبسا نافا وغرامة مالية قدرها 500 درهما بعد مؤخدته بتهمة اخفاء أشياء متحصلة من جناية.

المتهم الرئيسي يبلغ من العمر 20 سنة يسكن بأحد دواوير جماعة ايت زينب وسبق تقديمه للعدالة من أجل تهمة التحريض على الفساد في 2003،انقطع عن الدراسة في المستوى الإعدادي. وأفادت مصادر مطلعة أنه ارتكب عدة جرائم في السرقة والإعتداء بالسلاح الأبيض، يتنقل الى مركز مدينة ورزازات عبر سيارة أجرة بهدف ارتكاب أعماله الإجرامية عن سبق إصرار وترصد.

أما المتهم الثاني  فيتابع دراسته في معهد التكوين المهني، اعترف بعلمه بتفاصيل القضية من صديقه غير أنه لخطورة الحادثة عمل على التخلص من جواز السفر عبر رميه في أرض خلاء.

وكانت مصالح الأمن الوطني بوازازات قد أحالت المشتبه فيهما على أنظار الوكيل العام للملك بوارزازات في 30 من الشهر المنصرم، بتهمة السرقة الموصوفة تحت التهديد بالسلاح الأبيض وإخفاء أشياء متحصلة من جناية، حيث تمت متابعتهما في حالة اعتقال من طرف النيابة العامة، قبل أن يتم الحكم عليهما اليوم الخميس.