تداولت  مصادر اعلامية ، أن حي الامل  زنقة العرائش  بليراك عاش صباح اليوم على ايقاع الحديث عن جريمة شنعاء  ارتكب فيها الزوج جريمة قتل حيث دبح زوجته من الوريد الى الوريد .

وحسب ذات المصادر فالجاني متقاعد بالمجمع الشريف للفوسفاط ويبلغ من العمر 60 سنة ،مصاب بالسكري ولديه 6 ابناء مناصفة بين الدكور والاناث .

تصريحات الجيران ابعدت عن الجاني اصابته بأي مرض عقلي ، يتسم بصمعة طيبة ، ويعامل الجميع بطيبوبة معهودة ظل الجميع يتحدث عنها ، كان يعتزم السفر الى اروبا .

 قالت ذات المصادر أن الزوج الجاني لاذ بالفرار بعد ارتباكه جريمته ، ومباشرة بعد سماعها الخبر انتقلت الجهات الامنية لمكان الحادث و قامت بمسح اثار الجريمة والقيام بالمتعين للوصول الى دلائل وقرائن تفيد في الموضوع .