اخبارسوس/ متابعة.

تحت شعار “ربط الماضي بالحاضر استشراف للمستقبل  ”. تنظم جمعية مهرجان آسا للتنمية والتواصل، من 21 إلى 24 دجنبر الجاري  ، الموسم الديني السنوي لزاوية آسا.

وياتي  إحياء هذا الموروث الثقافي والديني بالمدينة حسب بلاغ للإدارة المهرجان لما يمثله من فرصة لتجديد البيعة و الارتباط  بأهذاب العرش العلوي المجيد من خلال التمسك بلحمة قبائل الصحراء و إجتماعها في مدينة أسا حاضرة إقليم أسا الزاك خلال المهرجان ،وإستحضارا للتضحيات الكبيرة التي قدمتها قبائل الصحراء في الماضي و الحاضر من أجل الدفاع عن المقدسات الوطنية و مواصلة حمل مشعلها جيل بعد جيل. فضلا عما يلعبه من دور إقتصادي في التنمية المستدامةللمنطقة.

ويظم  برنامج هذه التظاهرة الدينية التي يتم إحيائها كل سنة بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف ، “عقر النحيرة” بساحة الزاوية يوم الثاني عشر من ربيع الأول بحضور وفود القبائل الصحراوية و الزوار المغاربة و الأجانب،  ومعرضا للمنتجات التقليدية و الفلاحية و الحيوانية و بمشاركة عارضين من مختلف مناطق المملكةطيلة أيام المهرجان، إضافة لفقرات  فنية وثقافية متنوعة وأمسيات روحية بالمناسبة بحضور منشدين وطنيين،وموريتانيين ، فضلا عن مسابقات رياضية وعروض في الفروسية التقليدية وسباق للهجن.

وتنظم هذه التظاهرة تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، وبدعم من المجلس الاقليمي لاسا الزاك ووكالة الانعاش و التنمية الاجتماعية و الاقتصادية بالاقاليم الجنوبية للملكة وغرفة الصناعة التقليدية بجهة كلميم وادنون و المديرية الاقليمية للفلاحة باسا الزاك و المديرية الجهوية للثقافة بجهة كلميم وادنون.