تعرض الزميل “حسن شاطر” مدير جريدة تمازيرت بريس  الالكترونية  مساء يوم امس الخميس 6 يوليوز2018 لاعتداء شنيع،  وسط مدينة تارودانت  ، من طرف مجهولين ، حيث تم سرقة  ” هاتفه النقال” .

وأفادت مصادر اعلامية ، أن الزميل قاوم من اجل ان  لا يتعرض لأي مكروه لكن محتوياته التي يملكها إستولت عليها أفراد تلك العصابة المكونة من ثلاتة عناصر.

وأفاد ذات المصدر الاعلامي ،  ان الزميل حسن شاطر المعروف بهدوئه واخلاقه العالية وبعده عن كل الصراعات قد تقدم  بشكاية في الموضوع الى المصالح الامنية  لاتخاد  اللازم  في النازلة

وفي هذا الإطار يعلن  طاقم جريدة اخبار سوس تضامنه التام واللامشروط مع الصحفي القدير الزميل الحسن  شاطر وتطالب من الجهات المعنية فتح تحقيق عاجل في الاعتداء الهمجي وتحديد المسؤوليات